الرئيسية / أدب البيظان / تفسير الأحلام / تفسير الأحلام : حلمت بهلال الشهر وصحيح البخاري

تفسير الأحلام : حلمت بهلال الشهر وصحيح البخاري

الحلم  : ــ

حلمت انني سفيرا للمغرب لدى الأمم المتحدة ، وواقف على رأس جبل  في الخلاء الأحمر ، قلت في بداية الأمر إنها “كلا بة تيرس ” ، الاأن ذلك الجبل ظهرلي في آخر الحلم أنه إحدى ناطحات السحاب ، ورأيتني جالس أمام الأمين العام للأمم المتحدة بان غي مون أدرسه درسا من صحيح البخاري ، وهو يهز رأسه ملتفتا عني ، ولديه شيئ من الحطب يشعل النار فيه ، قلت بأنه حطب آسكاف وإنه يريد أن يعمر لي كأسا من الأتاي ، مع أني لا أشرب الاتاي المعمر بوركة غير معلومة .

وفجأة وجدتني أرقص بمدينة الداخلة وأتحدث مع أحد مهم في الهاتف النقال ، عندها وعيت متفرفرا ، فإذابي في دار أهلي وقد فاتتني صلاة الظهر بعد غفية الغداء .

فماهو تفسير ذالك رحمكم الله تعالى .؟!!!.

التفسير : ــ

أخي أ ب ت ث .. يبدو ـ والله أعلم ـ من هذ الحلم المتبعرص أنك ستعدل مكانا في القريب العاجل ، فكونك سفيرا للمغرب بالأمم المتحدة ، دليل على أن شهرك قد هل ف”عمر هلال” تعني هلال شهر زواجك ، أما وقوفك على رأس الجبل ، فمعناه أنك في قمة السعادة لهذ الخبر السعيد الذي ستسافر بعده الى أرض تيرس لتستريح في أمان واطمئنان .

أما في مايتعلق بناطحات السحاب ، فمعناه أن الخريف والسحاب هو شغلك الشاغل ، لأن الحية بتيرس فاصلة في الغيث هذ العام ، وفي مايتعلق بتدريسك ل”بان غي مون” صحيح البخاري ، وكونه يشعل النار بآسكاف الذي بالصحراء ، فهذا مرتبط بما رأيت في بداية الحلم ، فهلال الذي هو سفير المغرب بالأمم المتحدة جاء ليبين ل”بان غي مون” من هو البخاري الذي هو ممثلا للبوليساريو بنفس الهيئة ، خصوصا أن هلال طعن في الأيام الماضية في شرعية كلام البخاري على منصة الأمم المتحدة ، وفي الجانب المتعلق من حلمك بإشعال بان غي مون للنار ، فهذا واضح من تقريره الذي سبق تصويت مجلس الأمن على تمديد مهمة المينورسو ، وقضية الأتاي لأنك نمت ولم تشرب الشاي بعد الغداء ، ورقصك بالداخلة وكلامك بالهاتف ، كل ذلك تعبير عن الفرح بالزيارة الملكية لمدينة الداخلة والتي جاءت بعد أن تحدث الملك محمد السادس  هاتفيا مع بان غي مون محذرا إياه من التدخل في الشأن الداخلي للمغرب

شاهد أيضاً

تفسير الأحلام : حلمت أنني أحلب ناقتي

حلمت أنني أحلب ناقتي فوق برج أيْفّل في قلب باريس، وأن شيئا من اللبن تطاير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: